توثيق مودرن ” يؤكد ” أن مؤسسة Fitbit تستكشف خيار بيع ذاتها

توثيق مودرن ” يؤكد ” أن مؤسسة Fitbit تستكشف خيار بيع ذاتها


Fitbit هو إسم معترف به في سوق الأجهزة القابلة للإرتداء، فهذه المؤسسة تحظى بإعتراف الجميع في ذلك مكان البيع والشراء حتى قبل أن تدخله مؤسسات مثل Apple. ومع ذاك، وبصورة فورية وصولاً إلى اليوم، من العصيب إنكار السيطرة التي تتلذذ بها Apple حاليا في سوق الأجهزة القابلة للإرتداء، بقرب المؤسسات الأخرى مثل شاومي بفضل إسوارات اللياقة البدنية شاومي Mi Band المختصة بها.

لدرجة أن مؤسسة Fitbit تُبال في بيع ذاتها، أو على أقل ما فيها ذاك استنادا لتقرير عصري صدر مؤجلًا من وكالة الأخبار رويترز. يدعي التقرير الجديد أن مؤسسة Fitbit تُجري المفاوضات مع واحد من المصارف الإستثمارية بخصوص إحتمالية بيع ذاتها. لاحظ أن تلك محاولة التفاوض ما تزال في مدد قبل الأوَان جدا وغالبًا ما تكون إستكشافية، الأمر الذي يقصد أنه لم يشطب تأكيد بأي حال من الأوضاع ما إذا كانت مؤسسة Fitbit ستظل تلك محاولة التفاوض أم لا.

بصرف النظر عن أنه من غير الجلي من الذين من الممكن أن يكون معنيًا بشكل فعلي بشراء Fitbit، لكن التقرير يدعي أن البنك الإستثماري Qatalyst والذي يُأفاد أن Fitbit تجري محادثاته معه، كان ينشد إقناع مؤسسة Fitbit لإستكشاف خياراتها منذ مدة، وإقترح أنه من الممكن أن يجذب تنبه أمثال جوجل أو شركتها الأم، Alphabet.

بدأت مؤسسة جوجل بصناعة الأجهزة المختصة بها منذ مدة، وسمعنا أنها تتطلع إلى افتتاح ساعتها الماهرة Google Pixel Watch. تحوز جوجل بشكل فعلي شراكة مع Fossil، إلا أن من الممكن الإستحواذ على مؤسسة Fitbit من الممكن أن يعطي لتلك الأخيرة الموارد والبنية التحتية الضرورية لإستعادة منزلتها الريادية في سوق الأجهزة القابلة للإرتداء.


 

Copyright © 2019 almaqalah.com. All rights reserved.

ما هو رد فعلك؟

like
0
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
0
wow
0