شرح لاهميه دعم التسويق الوارد بالتسويق الصادر؟

شرح لاهميه دعم التسويق الوارد بالتسويق الصادر؟

شرح لاهميه  دعم التسويق الوارد بالتسويق الصادر؟
شرح لاهميه  دعم التسويق الوارد بالتسويق الصادر؟

 

في تلك المقالة نقدم لكم شرحاً لاستيعاب العوامل التي فرضت عليك أن لا تكون متخصصاً في التسويق الوارد ولماذا عليك أن لا تكون متخصصاً في التسويق الصادر ايضا. عليك أن تتخصص فيهما. على الرغم من أننا في نص أسبق قد وضحنا أهمية التسويق الوارد وكيف أن ظرف واتجاهات التسويق حسب الكمية الوفيرة من الدراسات لعام 2015 – 2016 شددت على اتجاه اغلب المسوقين لاعتماد التسويق الوارد في حملاتهم وأعمالهم، إلّا أن مساندة التسويق الوارد بالتسويق الصادر يمنح نتائج مبهرة. 

في ذاك النص نسعى للتأكيد على ضرورة التسويق الصادر وكيف يمكن توليفه مع التسويق الوارد من أجل الوصول لأفضل النتائج. 

ما هو التسويق الوارد والصادر؟ 
التسويق الوارد يعني به أي نشاط يجذب الجمهور إليك. 

التسويق الوارد في جوهره هو احتمالات جذب المهتمين والمستهدفين إلى دائرتك على يد تقديم محتوى جذاب يكمل أصدره في الدهر الموائم ويوزع على الأفراد المناسبين بحيث لا يكون أصل إزعاج للزبائن. إنه ببساطة التسويق الذي يحبه الناس. 

كمثال على هذا، أنشأت محتوى جيداً على موقعك، فأدى ذاك إلى حصولك على زوار من وسائط التواصل الاجتماعي، و Google الخ. 

حالَما يرى الزوار سعر المحتوى الذي تقدمه يشترون منتجاتك أو خدماتك أو من المحتمل يشتركون في قائمة البريد الإلكتروني.

إلا أن مع التسويق الصادر بدلاً من انتظارهم فأنت من يذهب إليهم. 

تقوم بتحديد عدد من المواقع ذات الصلة وتظل معهم للترويج لمنتجك أو خدمتك، أو محتواك .. الخ. 

التسوق الصادر حالي على الذهاب ومحاولة التعرض لجمهور واسع من الناس بغض البصر لو كان هو المشجعين المستهدف أم لا، ومقاطعة الجمهور للتواصل مع ترويجه وتقديم عروضه. 

هل يمكن أن تحمل على عاتقها ثمن التسويق الوارد؟ 
نوجز لكم إجابة ذلك السؤال من خلال عرض موقف لأحد المواقع الرائدة بالتسويق الوارد وهو “hubspot“. حيث ذكرت أن زبائنها يشتكون من ارتفاع التكاليف، وشكّكوا في جدوى كل الزيارات التي يولدونها بواسطة الموقع. 

ويبين الجدول اللاحق النمو المقدر للزيارات على أساس المفردات الرئيسية الأفضل أداءً في الولايات المتحدة الامريكية: 

نمو زيارات Hubspot 
نمو زيارات Hubspot 

واحدة من قنوات Hubspots لتوليد الزيارات هي مدونتهم. و مضمونها ليس جذاباً للجمهور المستهدف وبحسب بل حتى لغيرهم، لذلك العلة تحصل على العدد الكبير من الزيارات. 

هل نفع التسويق الوارد تنحصر في جلب الزيارات أو بناء الثقة والسمعة؟ 

من المؤكد أنك تستطيع توليد الزيارات عن طريق التسويق الوارد غير أنه ليس دائماً الحل الأكثر فعالية. 

ولذا الكلام ما أكده الكمية الوفيرة من المسوّقين الذين اتبعوا التسويق الوارد في أعمالهم. 

لماذا تفتقر إلى مساندة التسويق الوارد بالتسويق الصادر ؟ 
بدأ السياق لدى معظم المسوّقين حديثاً في تشييد أداة للتسويق عبر البريد الإلكتروني، ذاك لحاجتهم للمزيد من المنتجات التي من الممكن أن تساعد الناس على التسويق عبر البريد الإلكتروني. 

هناك فرصة عارمة لتحسين عملك باستعمال خليط من دعم التسويق الوارد بالتسويق الصادر. 

لهذا نقدم لك استراتيجية للتسويق بحيثْ: تُدعّم التسويق الوارد بواسطة التسويق الصادر، كالتالي: 

1. تشييد العلاقات مع المؤثرين 
أنشئ قائمة بأفضل مائة فعال على طرق التواصل الاجتماعي حول العالم. خيال شخصيات لا يرجح أن يجدوك على الشبكات الاجتماعية أو Google ولكنهم مهمّون للغاية لنمو تأثيرك. 

وقتما تبني السجل قم بـ : 

أ). تتبعهم على منصات الإتصال و رد على أسئلتهم وقم بالتعليق على مقالاتهم. 

ب). اتصل بهم للاستحواذ على مقتطفات منهم من أجل مقالاتك أو مدونتك 

ج). شارك مقالاتهم واذكر أسماءهم عندما تفعل ذاك. 

الطريف، أن الكثير قد اتبع تلك الخطوات وبالفعل صار العديد من هؤلاء المؤثرين أصدقاء لهم. 

مساندة التسويق الوارد بالتسويق الصادر - منتدى تتواصل الرقمي 

2. استضافة التدوينات 
حاول الاتصال بمختلف المواقع ذات السمعة (authority) العالية لاستضافة تدويناتك على مواقعهم. أنت بحاجة إلى أشار الحيطة إليك وإلى مهاراتك، ويعتبر ذاك الطريق السريع لتصرُّف ذلك عن طريق عرَض تدويناتك على المواقع النافذة. 

3. إنشاء الروابط 
يمكن القول أنّ تخطيطية التدوينات المستضافة كانت أيضاًً تخطيطية لإنشاء الروابط. ولكن ايضاًً يجب أن تستخدم أساليب أخرى لبناء الروابط: 

التدوينات المجمّعة (Round up posts) . 
التدوينات التكميلية . 
الإنفوجرافيك. 
خلاصة 
قبل بضع سنوات كان التسويق بالمحتوى أدنى استخداماً وكان من العادي الحصول على الانتشار العضوي (organic reach) في وسائل السوشيال ميديا. أمّا اليوم فنحن نعمل في ظروف بيئية شديدة التنافسية حيث التسويق الوارد صار أكثر صعوبة. ولكن هذا لا يعني أن تتنازل عن التسويق الوارد. 

عليك فقط أن تكون أكثر ذكاء حول الطرق التي تستخدمها. وعليك اعتماد التسويق الوارد و الصادر معاً !! 

أحب أن أسمع أفكارك.

ما هو رد فعلك؟

like
0
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
0
wow
0