ضخت آبل استثمار جديد بزجاج حماية الشاشات غوريلا غلاس وقدره 250 مليون دولار

ضخت آبل استثمار جديد بزجاج حماية الشاشات غوريلا غلاس وقدره 250 مليون دولار

ضخت آبل استثمار جديد بزجاج حماية الشاشات غوريلا غلاس وقدره 250 مليون دولار
ضخت آبل استثمار جديد بزجاج حماية الشاشات غوريلا غلاس وقدره 250 مليون دولار


ضخت آبل استثمار عصري في مؤسسة كورنينغ المشهورة بزجاج تأمين الشاشات غوريلا غلاس وقدره 250 1000000 دولار ما يشير على أن هناك بضائع ثورية مرتقبة مستقبلاً من المنشأة التجارية.

تزود كورنينغ شركة آبل بزجاج الحراسة لعموم أجهزتها آيفون وآيباد وحتى الساعات، وكانت قد استثمرت آبل قبل عامين مبلغ مائتين مليون دولار في المؤسسة.

ويجيء الاستثمار الجديد من قبل وعاء الاقتصاد الخاص بالصناعات المتطورة لدى Apple وفي إطار التزام المؤسسة بإنفاق 5 مليار دولار لتطوير الصناعات المبنية على التكنولوجيا في أميركا.

بالتأكيد لا تخبرنا آبل كيف ستستخدم كورنينغ ذلك دفع النفقات الجديد لكنها تكتفي بالقول بأنه سيدعم الأبحاث والتطوير لتطوير عمليات تصنيع زجاج الدفاع من خامات ومعدات وآليات عمل.

وتحاول كورنينغ تحديث زجاج تأمين يناسب الشاشات القابلة للطي بحيث يستعاض به عن الشاشات البلاستيكية المستخدمة في الأجيال الأولى من الأجهزة القابلة للطي.

وكانت كورنينغ قد أفادت سابقاً عن مشقاتها في تحديث زجاج رقيق كفاية ليمكن طيه من دون أن ينكسر.

ومع تدشين سامسونج وهواوي تليفونات قابلة للطي، ثمة إشاعات أن Apple تعتزم إطلاق نسخة من آيفون قابلة للطي العام المقبل، لكنها مازالت أخبار كاذبة ببدايتها وتحتاج لشاشة وحماية يمكنها الطي من دون مشاكل.


ما هو رد فعلك؟

like
0
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
0
wow
0